يتضمن مشروع غاز الإمارات المملوك لشركة دانة غاز شراء الغاز المستورد في منطقة الخليج العربي بهدف نقله إلى الشارقة حيث تتم معالجته من أجل 

يعتمد مشروع غاز الإمارات على شراء الغاز المستورد من الخليج العربي ونقله إلى إمارة الشارقة، حيث تتم معالجته لتحلية الغاز واستخلاص سوائل الغاز الطبيعي (غاز النفط المسال والمكثفات) وتسويقها داخل دولة الإمارات العربية المتحدة. ونظراً للتأخير الحالي في تشغيل منشآت الغاز الخاصة بالجهة الموردة للغاز، لم تبدأ إمدادت الغاز في التدفق بعد.

ومن المقرر أن يتم تلقى مشروع غاز الإمارات الغاز عبر منصة الاستلام البحرية التابعة للشركة المتحدة لنقل الغاز (المملوكة لدانة غاز بنسبة 100٪) في الشارقة، ونقله من خلال أنبوب بري وبحري طوله 80 كيلومتراً وقطره 30 بوصة إلى منشآت معالجة الغاز في الشارقة، والتي تديرها شركة غاز الصجعة (المملوكة لدانة غاز بنسبة 100٪)، حيث يتم تحلية ومعالجة الغاز لإنتاج غاز عالي الجودة ونقله من خلال خطوط الأنابيب وبيعه في دولة الإمارات العربية المتحدة إلى جانب سوائل الغاز الطبيعي.

وتعتبر نفط الهلال الوطنية المحدودة (التي تمتلك دانة غاز حصة 35% منها) شركة تسويق الغاز ولديها عقود طويلة الأجل لضخ 600 مليون قدم مكعب قياسي من الغاز يومياً من مصنع الصجعة لمعالجة الغاز إلى المستخدمين النهائيين في دولة الإمارات، وكذلك تسويق غاز النفط المسال والمكثفات والكبريت (المنتجين من معالجة الغاز المستورد) داخل المنطقة أو للعملاء الدوليين.

ويعتبر مصنع الصجعة لتحلية الغاز في وضع الحفظ إلى حين وصول إمدادات الغاز.

​ 


 
 

20110217_uae-gas-map.jpg​​