المركز الإعلامي

تحميل 

أبرز نتائج النصف الأول من عام 2020

  • استمرار العمليات دون انقطاع رغم جائحة “كوفيد-19” مع تطبيق أقصى معايير الصحة والسلامة في أصول الشركة كافة
  • 18 مليون دولار أمريكي (66 مليون درهم إماراتي) صافي أرباح الشركة قبل احتساب مخصصات لمرة واحدة رغم التراجع الحاد في أسعار النفط
  • تحقيق خفض كبير في النفقات خلال الربع الثاني، وخفض النفقات الرأسمالية بنسبة 72% إلى 25 مليون دولار أمريكي (92 مليون درهم إماراتي)
  • بلغ متوسط إنتاج المجموعة 63,250 برميل نفط مكافئ يومياً
  • بلغ الرصيد النقدي 366 مليون دولار أمريكي (1,341 مليار درهم إماراتي)
  • إعادة شراء صكوك بقيمة 88.5 مليون دولار بين يناير وأغسطس 2020

الشارقة، الإمارات العربية المتحدة، 13 أغسطس 2020: أعلنت شركة دانة غاز ش.م.ع (“الشركة”)، أكبر شركة خاصة عاملة في قطاع الغاز الطبيعي في منطقة الشرق الأوسط، اليوم عن نتائجها المالية للنصف الأول المنتهي بتاريخ 30 يونيو 2020.

وبلغ صافي أرباح الشركة 18 مليون دولار أمريكي (66 مليون درهم إماراتي) في النصف الأول من عام 2020 مقارنة بأرباح بقيمة 52 مليون دولار أمريكي (191 مليون درهم إماراتي) في النصف الأول من عام 2019 وذلك قبل احتساب مخصصات غير مكررة واستحقاقات تعاقدية وإيرادات مؤجلة. واستناداً إلى النتائج غير المعدلة، سجّلت الشركة خسائر بقيمة 19 مليون دولار أمريكي (69 مليون درهم إماراتي) نتيجةً لاحتساب مخصصات انخفاض القيمة بمقدار 37 مليون دولار أمريكي مرتبطة بأصول الشركة في قطاع النفط والغاز في مصر بسبب انخفاض أسعار النفط وتراجع قيمة الأصول المالية.

وتراجعت إيرادات الشركة بنسبة 25% إلى 181 مليون دولار أمريكي (664 مليون درهم إماراتي) في النصف الأول من العام الحالي مقارنة بـ 242 مليون دولار أمريكي (887 مليون درهم إماراتي) في النصف الأول من العام 2019. ويعود سبب تراجع الإيرادات أولاً إلى انخفاض أسعار البيع المحققة خلال هذه الفترة، والتي كان لها تأثير سلبي بقيمة 42 مليون دولار أمريكي، ثم إلى تراجع الإنتاج في مصر بسبب التراجع الطبيعي في إنتاج الحقول. وبلغ متوسط أسعار البيع المحققة 30 دولاراً أميركياً لبرميل المكثفات و28 دولاراً أميركياً لبرميل النفط المكافئ من الغاز البترولي المسال في النصف الأول من 2020 مقارنة بـ 51 دولاراً أميركياً لبرميل المكثفات و33 دولاراً أميركياً لبرميل النفط المكافئ من الغاز البترولي المسال على التوالي خلال النصف الأول من عام 2019.

واتّخذت دانة غاز مجموعة من الإجراءات بهدف خفض النفقات مما مكنها من خفض النفقات الإدارية والعامة بنسبة 25% وتحقيق وفورات بقيمة مليوني دولار أمريكي (7.3 مليون درهم إماراتي) في هذه النفقات، ومن المتوقع تحقيق وفورات إضافية في النصف الثاني من عام 2020. كما انخفضت النفقات الرأسمالية بنسبة 72% إلى 25 مليون دولار أمريكي (92 مليون درهم إماراتي) بسبب تأجيل كل المشاريع غير الأساسية.

وبلغ متوسط سعر خام مزيج برنت 30 دولاراً للبرميل خلال الربع الثاني من 2020، بعدما انخفض إلى 9 دولارات للبرميل في 21 أبريل 2020. وبالرغم من انخفاض أسعار النفط إلى مستويات قياسية، نجحت دانة غاز في الاقتراب من نقطة التوازن خلال الربع الثاني مع تسجيل خسارة تشغيلية طفيفة بلغت 3 ملايين دولار أمريكي، مما عكس قدرة الشركة على الحفاظ على أدائها المرن حتى في ظل انخفاض أسعار النفط نظراً للأسعار الثابتة لعقود بيع الغاز طويلة الأجل.

وتواصلت عملية بيع أصول الشركة في مصر برغم بعض التأخير الناجم عن انتشار جائحة فيروس كورونا المستجد “كوفيد-19”. وتتوقع دانة غاز إصدار إعلان جديد بهذا الخصوص خلال النصف الثاني من العام الجاري.

وبالنسبة إلى الصكوك، تواصل الشركة استكشاف الخيارات التمويلية المتنوعة المتاحة، وكانت دانة غاز قد أعلنت في وقت سابق عن تعيين مستشار مالي للمساعدة في تقييم هذه الخيارات.

وتعليقاً على هذه النتائج، قال الدكتور باتريك ألمان وارد، الرئيس التنفيذي لشركة “دانة غاز”: “حققت دانة غاز أداءً مالياً وتشغيلياً قوياً ومرناً خلال النصف الأول من عام 2020. فقد بلغت أرباحنا التشغيلية الصافية (قبل احتساب المخصصات) 18 مليون دولار أمريكي من إجمالي إيرادات بقيمة 181 مليون دولار أمريكي، مما يعكس قدرتنا على العمل بنجاح رغم تخفيض النفقات. وتمثل مبيعات الغاز نصف إيرادات دانة غاز تقريباً، وتتم عمليات البيع وفق عقود طويلة الأمد مع الحكومات المحلية، بما يضمن تحقيق إيرادات مستدامة حتى عند انخفاض أسعار النفط”.

وأضاف: “أثبتنا قدرتنا على تنفيذ إجراءات السلامة بسرعة لضمان استمرارية عملياتنا التشغيلية ومواصلة الإنتاج دون انقطاع وذلك على الرغم من مشقة العمل خلال فترة انتشار جائحة “كوفيد-19″. وأود التعبير عن شكري وتقديري للعاملين لدينا في إقليم كردستان العراق ومصر على جهودهم الجبارة وتفانيهم في العمل، إذ نجحوا في الحفاظ على معدل إنتاج بلغ 63,250 برميل من النفط المكافئ يومياً خلال النصف الأول من 2020”.

واختتم: “لا نزال نركز على تعزيز مركزنا المالي لضمان وضع مستقبلي أفضل للشركة، كما نخطط للمضي قدماً في اتخاذ بعض الإجراءات الاستراتيجية المتعلقة ببيع أصولنا وبالصكوك بما يحقق الفائدة لجميع أصحاب المصلحة على حد سواء”.

الإنتاج والعمليات

بلغ متوسط إنتاج دانة غاز 63,250 برميل نفط مكافئ يومياً في النصف الأول من عام 2020 بتراجع بنسبة 7% مقارنة بـ68,200 برميل نفط مكافئ يومياً في النصف الأول من 2019. ويعود تراجع الإنتاج إلى انخفاض الإنتاج في مصر وإقليم كردستان العراق بنسبة 9% و2% على التوالي، إضافة إلى توقف الإنتاج في حقل غاز الزوراء في دولة الإمارات العربية المتحدة. وبلغ الإنتاج في مصر 30,950 برميل نفط مكافئ يومياً، ما يعكس تأثيرات التراجع الطبيعي في معدل إنتاج الحقول، في حين بلغ الإنتاج في إقليم كردستان العراق 31,700 برميل نفط مكافئ يومياً.

على العكس من مشاريع الشركة التوسعية لم يتأثر إنتاج الشركة في إقليم كردستان العراق نتيجة لجائحة “كوفيد –19″، حيث أثَرت القيود الحكومية وغيرها من التدابير الوقائية، على خطة توسعة شركة “بيرل بتروليوم” في خورمور. ونتيجة لذلك، شهدت “بيرل بتروليوم” تأخيراً في تنفيذ أول خطوط معالجة الغاز بطاقة 250 مليون قدم مكعب قياسي من الغاز يومياً، والتي تم تعليقها نظراً لإعلان القوة القاهرة من قبل مقاول خدمات الهندسة والمشتريات والإنشاءات وذلك نتيجة لإغلاق الحدود والقيود المفروضة بسبب الوباء. وفي حين تم إنجاز الأعمال الهندسية الأساسية، من المتوقع استئناف الأعمال الرئيسية بمجرد أن تكون الظروف مواتية. وتؤكد كل الأطراف المعنية استمرار التزامها بتنفيذ مشروع التوسعة حالما تسمح الظروف بذلك.

السيولة وتحصيل المستحقات

تسلمت دانة غاز دفعات بقيمة 90 مليون دولار أمريكي (330 مليون درهم إماراتي) خلال النصف الأول من 2020 من أصل مستحقات بقيمة 111 مليون دولار أمريكي (407 ملايين درهم إماراتي). وبلغت حصة الشركة من المبالغ التي تسلمتها “بيرل بتروليوم” في إقليم كردستان العراق 47 مليون دولار أمريكي (172 مليون درهم إماراتي)، وبلغت الدفعات التي تسلمتها “دانة غاز مصر” 43 مليون دولار أمريكي (158 مليون درهم إماراتي). وحصلت الشركة على توزيعات أرباح نقدية بقيمة 50 مليون دولار أمريكي (183 مليون درهم إماراتي) من شركة “بيرل بتروليوم ” وذلك خلال النصف الأول من 2020.

وبنهاية يونيو 2020 بلغ إجمالي مستحقات الشركة 117 مليون دولار أمريكي (429 مليون درهم إماراتي) في مصر و39 مليون دولار أمريكي (143 مليون درهم إماراتي) في إقليم كردستان العراق. وبعد تعليق بعض الدفعات للفترة بين ديسمبر 2019 وفبراير 2020، استأنفت حكومة إقليم كردستان العراق تسديد الدفعات بالكامل منذ شهر مارس، مما سمح بمواصلة تسلم الدفعات بصورة منتظمة شهرياً.

وبلغ الرصيد النقدي للشركة 366 مليون دولار أمريكي (1,341 مليار درهم إماراتي) بنهاية يونيو 2020 بتراجع بنسبة 14% مقارنة برصيد نقدي بلغ 425 مليون دولار أمريكي (1,558 مليار درهم إماراتي) بنهاية السنة المالية 2019. ويتضمن الرصيد النقدي مبلغ 58 مليون دولار أمريكي (حصة دانة غاز بقيمة 35%) تحتفظ بها شركة “بيرل بتروليوم”. وبلغ إجمالي مديونية الشركة 452 مليون دولار أمريكي تشمل صكوك مستحقة بقيمة 380 مليون دولار أمريكي وقروض مشاريع دون حق الرجوع بقيمة 72 مليون دولار أمريكي تستحق على ” شركة بيرل بيتروليوم”.

وفي الفترة التي تلت الاعلان عن النتائج نصف السنوية، تمكنت الشركة من تنفيذ عملية إعادة شراء صكوك إضافية بقيمة 70.7 مليون دولار أمريكي، ليرتفع إجمالي الصكوك التي تم إعادة شرائها خلال العام الجاري 88.5 مليون دولار. ويبلغ إجمالي المبالغ التي تم توفيرها من خلال عملية إعادة الشراء حوالي 10 ملايين دولار أمريكي. وتبلغ قيمة الصكوك الإجمالية 309 مليون دولار أمريكي تستحق السداد بتاريخ 31 أكتوبر 2020.

-انتهى-

نبذة عن شركة دانة غاز 

دانة غاز هي أول وأكبر شركة خاصة عاملة في قطاع الغاز الطبيعي بمنطقة الشرق الأوسط، حيث تأسست في ديسمبر عام 2005، وهي مدرجة في سوق أبوظبي للأوراق المالية (ADX). وتمتلك دانة غاز أصولاً في مجالات التنقيب عن الغاز وإنتاجه في دولة الإمارات العربية المتحدة وجمهورية مصر العربية وإقليم كردستان العراق بمعدل إنتاج 66,200 برميل نفط مكافئ يومياً واحتياطيات غاز مؤكدة ومحتملة تتجاوز مليار برميل نفط مكافئ في عام 2019. وفي ظل أصول الشركة الضخمة في مصر وإقليم كردستان العراق والإمارات وخططها التوسعية، تلعب دانة غاز دوراً بارزاً في قطاع الغاز الطبيعي الذي يشهد نمواً سريعاً في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا وجنوب آسيا. للمزيد من المعلومات، يرجى زيارة موقع الشركة www.danagas.com.

للاستفسارات الإعلامية وعلاقات المستثمرين الرجاء التواصل مع:
محمد المبيضين
رئيس علاقات المستثمرين
+97165194401
Investor.relations@danagas.com

تحميل

الشارقة، الإمارات العربية المتحدة، 26 يوليو 2020: أعلنت شركة دانة غاز (“الشركة”) ، أكبر شركة إقليمية للغاز الطبيعي في الشرق الأوسط، اليوم، عن تعيين هوليهان لوكي مستشارًا ماليًا للشركة فيما يتعلق بصكوكها (صكوك دلتا النيل). وتبلغ القيمة الكلية للهذه الصكوك 379.6 مليون دولار وتستحق السداد في 31 أكتوبر 2020.

انتهى

نبذة عن شركة دانة غاز

دانة غاز هي أول وأكبر شركة خاصة عاملة في قطاع الغاز الطبيعي بمنطقة الشرق الأوسط، حيث تأسست في ديسمبر عام 2005، وهي مدرجة في سوق أبوظبي للأوراق المالية (ADX). وتمتلك دانة غاز أصولاً في مجالات التنقيب عن الغاز وإنتاجه في دولة الإمارات العربية المتحدة وجمهورية مصر العربية وإقليم كردستان العراق بمعدل إنتاج 66,200 برميل نفط مكافئ يومياً واحتياطيات غاز مؤكدة ومحتملة تتجاوز مليار برميل نفط مكافئ في عام 2019. وفي ظل أصول الشركة الضخمة في مصر وإقليم كردستان العراق والإمارات وخططها التوسعية، تلعب دانة غاز دوراً بارزاً في قطاع الغاز الطبيعي الذي يشهد نمواً سريعاً في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا وجنوب آسيا. للمزيد من المعلومات، يرجى زيارة موقع الشركة www.danagas.com.

 

للاستفسارات الإعلامية وعلاقات المستثمرين الرجاء التواصل مع:
محمد المبيضين
رئيس علاقات المستثمرين
+97165194401
Investor.relations@danagas.com

 

 

 

 

 

تحميل 

الشارقة، الإمارات، 22 أبريل 2020: وافق مساهمو شركة دانة غاز ش.م.ع (“الشركة”)، أكبر شركة خاصة عاملة في قطاع الغاز الطبيعي في منطقة الشرق الأوسط، خلال اجتماع الجمعية العمومية السنوي على توصية مجلس الإدارة بخصوص توزيع أرباح نقدية بقيمة 5.5 فلس للسهم عن السنة المالية المنتهية في 31 ديسمبر 2019.

كما حصلت الشركة على موافقة المساهمين للبدء في إعداد دراسة جدوى لبحث إمكانية فصل أعمال التنقيب والإنتاج في شركة مستقلة جديدة، بحيث يتم إدراجها هي الأخرى في سوق أبوظبي للأوراق المالية. وبموجب ذلك، سيمتلك المساهمون الحاليون أسهماً في شركتين منفصلتين تختص إحداهما في أعمال التنقيب والإنتاج، التي تشمل عمليات الشركة في إقليم كردستان العراق ومصر؛ وتختص الأخرى في أعمال النقل والمعالجة، التي ستضم عمليات مشروع غاز الإمارات والمرتبط بقضية التحكيم التي قرار التعويض بخصوصها.

وفي هذه المناسبة، قال حميد جعفر، رئيس مجلس إدارة دانة غاز:
“تواصل الشركة زخم نموّها ونجاحها مع استمرار توزيع الأرباح النقدية على المساهمين للمرة الثالثة على التوالي، بما يؤكد أدائنا القوي ونتائجنا المبهرة بفضل الجهود الكبيرة التي بذلها مجلس الإدارة وفريق الإدارة على مدار السنوات العديدة الماضية بهدف ترسيخ مركزنا المالي، والذي ينعكس جلياً في دفع الأرباح النقدية على المساهمين. وخلال العام 2019، تمكّنت الشركة من دفع عجلة نمو الإنتاج وتعزيز عملياتها، مما جعلها أكثر مرونة في مواجهة تحديات البيئة الاقتصادية العالمية الراهنة. علاوةً على ذلك، يتم بيع غالبية إنتاج الشركة من الغاز الطبيعي بموجب عقود طويلة الأجل وبأسعار ثابتة، بما يمنحها ميزة تنافسية تمكّنها من الاستفادة من الفرص المتاحة. ولا تفوتني هذه المناسبة دون التوجّه برسالة شكر وامتنان إلى فريق الإدارة على جهوده المذهلة للحفاظ على سلامة وحماية الموظفين وضمان استمرارية أعمالنا وعدم تأثّرها بجائحة فيروس كورونا. ونتطلع إلى تعزيز قيمة استثمارات المساهمين من خلال فصل أصول التنقيب والإنتاج في شركة جديدة. كما نعرب عن عميق امتنانا تجاه مساهمينا الكرام تقديراً وتثميناً لدعمهم المستمر وثقتهم العالية في إمكانات نمو شركة دانة غاز”.

وكانت الشركة قد أعلنت عن تسجيل أعلى صافي أرباح لها خلال سبع سنوات بقيمة 157 مليون دولار (575 مليون درهم) في العام 2019 مقارنة بصافي خسارة بلغ 186 مليون دولار (682 مليون درهم) في السنة المالية 2018. وارتفع صافي الأرباح من العمليات التشغيلية للشركة خلال عام 2019، قبل احتساب مخصصات غير مكررة واستحقاقات تعاقدية وإيرادات مؤجلة، بنسبة 80% ليصل إلى 115 مليون دولار (422 مليون درهم) مقارنة بـ 64 مليون دولار (235 مليون درهم) بنهاية العام 2018.
كما ارتفع الرصيد النقدي لدى الشركة في نهاية العام ليصل إلى 425 مليون دولار (1,558 مليون درهم) مقارنة بـ 407 ملايين دولار (1.492 مليون درهم) بنهاية العام 2018.

انتهى-

نبذة عن شركة دانة غاز
دانة غاز هي أول وأكبر شركة خاصة عاملة في قطاع الغاز الطبيعي بمنطقة الشرق الأوسط، حيث تأسست في ديسمبر عام 2005، وهي مدرجة في سوق أبوظبي للأوراق المالية (ADX). وتمتلك دانة غاز أصولاً في مجالات التنقيب عن الغاز وإنتاجه في دولة الإمارات العربية المتحدة وجمهورية مصر العربية وإقليم كردستان العراق بمعدل إنتاج 66,200 برميل نفط مكافئ يومياً واحتياطيات غاز مؤكدة ومحتملة تتجاوز مليار برميل نفط مكافئ في عام 2019. وفي ظل أصول الشركة الضخمة في مصر وإقليم كردستان العراق والإمارات وخططها التوسعية، تلعب دانة غاز دوراً بارزاً في قطاع الغاز الطبيعي الذي يشهد نمواً سريعاً في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا وجنوب آسيا. للمزيد من المعلومات، يرجى زيارة موقع الشركة www.danagas.com.

 

للاستفسارات الإعلامية وعلاقات المستثمرين الرجاء التواصل مع:
محمد المبيضين
رئيس علاقات المستثمرين
+97165194401
Investor.relations@danagas.com

تحميل

الشارقة، الإمارات العربية المتحدة؛ 31 مارس 2020: أعلنت “دانة غاز ش.م.ع” (“الشركة”)، أكبر شركة خاصة في قطاع الغاز الطبيعي في منطقة الشرق الأوسط، اليوم عن نيتها إعداد دراسة جدوى لبحث إمكانية فصل أعمال التنقيب والإنتاج لديها إلى شركة مستقلة جديدة يتم إدراجها هي الأخرى في سوق أبوظبي للأوراق المالية.

وتملك شركة دانة غاز حالياً أصولًا لاستكشاف وإنتاج النفط والغاز وتشمل هذه الأصول “دانة غاز مصر”، وحصة بنسبة 35% من أسهم “شركة بيرل بتروليوم” – الشركة المالكة والمشغلة لأعمال التنقيب والإنتاج في إقليم كردستان العراق. وستُعرف هذه الأصول مجتمعةً باسم “أعمال التنقيب والإنتاج”.

وتتمثل” أعمال النقل والمعالجة” التابعة لشركة دانة غاز في مشروع غاز الإمارات الذي لا يزال حالياً قيد التحكيم في ضوء رفع دعوتين منفصلتين للمطالبة بتعويضات مالية عن الأضرار للفترتين من عام 2005 إلى عام 2014 ومن عام 2014 إلى عام 2030.

وفي حال تنفيذ عملية الفصل، سيمتلك مساهمو “دانة غاز ش.م.ع” الحاليون أسهماً في شركتين منفصلتين تمتلك إحداهما “أعمال التنقيب والإنتاج” بينما تمتلك الأخرى “أعمال النقل والمعالجة” وسيتم إدراج كلا الشركتين في سوق أبوظبي للأوراق المالية.

وتنطوي أعمال هاتين الشركتين على آفاق ومزايا استثمارية متباينة تماماً، ويأتي سعي الشركة لإعداد دراسة جدوى حول عملية الفصل المحتملة ، انطلاقًا من قناعة مجلس إدارة “شركة دانة غاز” بأن عملية الهيكلة وفصل “أعمال التنقيب والإنتاج” عن “أعمال النقل والمعالجة” في شركتين مستقلتين سيعمل على تحقيق عدد من المزايا والمكاسب للمساهمين. وتشمل تلك المزايا:

  1. يتيح الفصل للمساهمين مرونة أكبر لتوجيه استثماراتهم نحو نطاق العمل والنشاط الذي يرغبون به مع امتلاك كل شركة موجودات وفرصاً ومخاطر أعمال مختلفة عن الشركة الأخرى.
  2. تتيح عملية الفصل إجراء تقييم أوضح لأعمال كل شركة من الشركتين على حدة.
  3. بعد الإنفصال إلى مجموعتين مستقلتين، ستتمكن وحدتا “أعمال التنقيب والإنتاج” و “أعمال النقل والمعالجة” من تحسين سبل إدارة عمليات التمويل لديهما بما يتناسب مع استراتيجيات أعمالهما، و من خلال الوصول المباشر إلى رأس المال الأنسب لتمويل فرص النمو واستثماره بالطرق الأمثل؛ و
  4. عقب الفصل، ستتمكن وحدتا الأعمال المستقلتان من إدارة الموارد وتوزيعها بصورة أفضل، وزيادة التركيز على مجالات عملهما، وتعزيز مرونة الأداء التشغيلي والاستراتيجي.

وقد تضمنت دعوة حضور اجتماع الجمعية العمومية التي تم نشرها في 30 مارس 2020 على قرار يسمح لمجلس الإدارة بإجراء دراسة جدوى لعملية الفصل. وفي حال أقرت الجمعية العمومية إعداد دراسة الجدوى، عندها وبمجرد إتمام هذه الدراسة والحصول على الموافقات اللازمة من السلطات المعنية بما في ذلك “هيئة الأوراق المالية والسلع”، سيتم تقديم إقتراح بعملية الفصل مجدداً لمساهمي الشركة للموافقة عليه.

وقال حميد جعفر، رئيس مجلس إدارة “دانة غاز”: “ندرس جدوى عملية فصل أعمال التنقيب والإنتاج في شركة مدرجة جديدة لأننا نعتقد بأن ذلك سيعكس القيمة التي تم تحقيقها خلال السنوات الماضية لمساهمينا. فقد حققت أعمال التنقيب والإنتاج لدينا نمواً كبيراً على مدار السنوات الـ 13 الماضية، ومن المتوقع أن يستمر ذلك خلال السنوات المقبلة. ومن شأن إقتصار عمليات التنقيب والإنتاج على شركة واحدة فقط أن يجتذب استثمارات جديدة على المستويين المحلي والدولي في ضوء نمو الإنتاج مستقبلاً. كما أن إيجاد شركة مستقلة تختص بأعمال النقل والمعالجة يجعلها أكثر استقراراً وأقل انكشافاً على تقلبات أسعار السلع. وتتيح عملية الفصل للمساهمين خيار مواصلة الاستثمار في أي من الشركتين أو كلتيهما مع امتلاك كل شركة فرصاً واستراتيجيات أعمال مختلفة عن الأخرى”.

 

                                 – انتهى –

 

نبذة عن شركة دانة غاز

دانة غاز هي أول وأكبر شركة خاصة عاملة في قطاع الغاز الطبيعي بمنطقة الشرق الأوسط، حيث تأسست في ديسمبر عام 2005، وهي مدرجة في سوق أبوظبي للأوراق المالية (ADX). وتمتلك دانة غاز أصولاً في مجالات التنقيب عن الغاز وإنتاجه في دولة الإمارات العربية المتحدة وجمهورية مصر العربية وإقليم كردستان العراق بمعدل إنتاج 66,200 برميل نفط مكافئ يومياً واحتياطيات غاز مؤكدة ومحتملة تتجاوز مليار برميل نفط مكافئ في عام 2019. وفي ظل أصول الشركة الضخمة في مصر وإقليم كردستان العراق والإمارات وخططها التوسعية، تلعب دانة غاز دوراً بارزاً في قطاع الغاز الطبيعي الذي يشهد نمواً سريعاً في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا وجنوب آسيا. للمزيد من المعلومات، يرجى زيارة موقع الشركة www.danagas.com.

للاستفسارات الإعلامية وعلاقات المستثمرين الرجاء التواصل مع: للاستفسارات الإعلامية وعلاقات المستثمرين الرجاء التواصل مع:

محمد المبيضين

رئيس علاقات المستثمرين

+97165194401

Investor.relations@danagas.com

 

 

تحميل

الشارقة، الإمارات العربية المتحدة؛ 12 مارس 2020: قرر مجلس إدارة “دانة غاز ش.م.ع” (“الشركة”)، أكبر شركة خاصة في قطاع الغاز الطبيعي بمنطقة الشرق الأوسط، التوصية للجمعية العمومية للشركة والمقرر انعقادها بتاريخ 14 أبريل 2020 توزيع أرباح نقدية على المساهمين بمقدار 5.5 فلس للسهم الواحد وذلك عن السنة المالية المنتهية بتاريخ 31 ديسمبر 2019.

وسجلت الشركة في السنة المالية 2019 أعلى أرباح سنوية لها خلال 7 سنوات، حيث أظهرت النتائج ارتفاع صافي أرباح الشركة ليصل إلى 157 مليون دولار أمريكي (575 مليون درهم) في عام 2019 مقارنة بصافي خسارة بلغ 186 مليون دولار (682 مليون درهم) في السنة المالية 2018. وارتفع صافي الأرباح من العمليات التشغيلية خلال عام 2019، قبل احتساب مخصصات غير مكررة، بنسبة 80% ليصل إلى 115 مليون دولار (422 مليون درهم) مقارنة بـ 64 مليون دولار (235 مليون درهم) في عام 2018. كما بلغ الرصيد النقدي للشركة في نهاية 2019، 425 مليون دولار (1,558 مليون درهم) مقارنة بالرصيد النقدي المسجل في نهاية عام 2018 والذي بلغ 407 ملايين دولار (1,492 مليون درهم).

 

وبهذه المناسبة، قال باتريك ألمان وارد، الرئيس التنفيذي لشركة “دانة غاز”:

“يسعدنا وللسنة الثالثة على التوالي توزيع أرباح نقدية على المساهمين فقد تمكّنا خلال عام 2019 من زيادة إنتاجنا وتحسين عملياتنا التشغيلية، الأمر الذي جعلنا أكثر مرونة في مواجهة الظروف الصعبة التي يشهدها قطاع النفط حالياً. وبما أن نصف دخل دانة غاز يتحقق من بيع الغاز الطبيعي بموجب عقود طويلة الأجل لا تتأثر بانخفاض أسعار النفط فإن ذلك أدى إلى توصية مجلس الإدارة للجمعية العمومية توزيع 5.5 فلس للسهم عن السنة المالية المنتهية بتاريخ 31 ديسمبر 2019.”

كما حققت “دانة غاز” أداءً قوياً خلال أول شهرين من عام 2020 دون أن تتأثر خطط نموها بتفشي فيروس “كورونا”، وذلك بفضل التدابير الوقائية التي اتخذتها الشركة للتعامل مع حالات الطوارئ وحماية الأفراد والأصول.

الإنتاج والعمليات

ارتفع متوسط إنتاج المجموعة خلال العام 2019 بنسبة 5٪ ليصل إلى 66,200 برميل نفط مكافئ يومياً، مقارنةً بـ63,050 برميل نفط مكافئ يومياً خلال العام 2018. وسجّل إنتاج دانة غاز زيادة كبيرة بنسبة 18٪ في إقليم كردستان العراق ليصل إلى 31,500 برميل نفط مكافئ يومياً، وهو ما ساهم في التخفيف من أثر تراجع إنتاج الشركة في مصر بنسبة 4٪ إلى 33,000 برميل نفط مكافئ يومياً خلال العام نفسه، مقارنة بـ 34,500 برميل نفط مكافئ يومياً في 2018 إضافة إلى تراجع متوسط الإنتاج في دولة الإمارات إلى 1,000 برميل نفط مكافئ يومياً في 2019.

وأعلنت الشركة مؤخراً عن تعاقدها مع مقاول خدمات الهندسة والمشتريات والإنشاءات للبدء في بناء أول خطوط معالجة الغاز في خورمور في إقليم كردستان العراق بقدرة 250 مليون قدم مكعب قياسي يومياً، وقد بدأ المقاول فعلاً بتنفيذ المشروع. وتساهم خطة توسعة المحطة في زيادة إنتاج الغاز الطبيعي والمكثفات إلى 650 مليون قدم مكعب قياسي في اليوم مقارنة بالإنتاج الحالي البالغ 400 مليون قدم مكعب قياسي في اليوم، وذلك بحلول الربع الأول من عام 2022. وسيكون خط المعالجة الثاني جاهزاً للعمل بحلول نهاية 2023 ليرفع إنتاج المحطة إلى 900 مليون قدم مكعب قياسي في اليوم. وعلى نطاق سعري يتراوح بين 50 إلى 70 دولار للبرميل النفط، فإن كل من هاذين الخطين سيحقق عائدات إضافية سنوية تتراوح بين 150 إلى 200 مليون دولار تضاف إلى حصة الشركة من الإيرادات والتدفقات النقدية للمشروع.

خلال النصف الثاني من عام 2019، أجرت الشركة مراجعة استراتيجية لأصولها في مصر وقد حظيت هذه المراجعة باهتمام كبير حيث تلقت الشركة منذ ذلك الحين العديد من العروض المشجعة.

التحكيم

باشرت “دانة غاز” و”شركة نفط الهلال الدولية المحدودة” (“نفط الهلال”) إجراءات التحكيم ضد شركة النفط والغاز الهنغارية “إم إو إل” بتاريخ 14 فبراير 2020، وذلك إثر محاولات “إم إو إل” تفادي سداد دفعات مؤجلة مرتبطة بالاحتياطيات إلى “دانة غاز” و”نفط الهلال” بموجب شروط اتفاقية البيع والشراء الموقعة بين الأطراف في عام 2009، والتي استحوذت “إم إو إل” بموجبها على حصتها الحالية البالغة 10% في شركة “بيرل بتروليوم”. كما سيتناول التحكيم أيضاً، سداد دفعات إضافية منفصلة مرتبطة بالنفط الخام بموجب اتفاقية البيع والشراء المذكورة.

يشار إلى أن الدفعات المالية المرتبطة بالاحتياطيات هي ذاتها التي سعت “إم إو إل” إلى تجنبها بشكل غير قانوني مما قاد إلى اتخاذ إجراءات تحكيم ضد “إم إو إل” في 20 سبتمبر 2017. وفي 14 مايو 2019، رفضت محكمة لندن للتحكيم الدولي جميع ادعاءات “إم إو إل”، وحكمت لصالح “دانة غاز” و”نفط الهلال”.

علاوةً على ذلك، باشرت “دانة غاز” و”نفط الهلال” إجراءات التحكيم ضد شركة “أو إم في” بتاريخ 14 فبراير 2020، وذلك إثر محاولة “أو إم في” تفادي سداد دفعات مؤجلة مرتبطة بالاحتياطيات إلى “دانة غاز” و”نفط الهلال” بموجب شروط اتفاقية البيع والشراء الموقعة بين الأطراف في عام 2009، والتي استحوذت “أو إم في” بموجبها على حصتها الحالية البالغة 10% في شركة “بيرل بتروليوم”.

-انتهى-

نبذة عن شركة دانة غاز

دانة غاز هي أول وأكبر شركة خاصة عاملة في قطاع الغاز الطبيعي بمنطقة الشرق الأوسط، حيث تأسست في ديسمبر عام 2005، وهي مدرجة في سوق أبوظبي للأوراق المالية (ADX). وتمتلك دانة غاز أصولاً في مجالات التنقيب عن الغاز وإنتاجه في دولة الإمارات العربية المتحدة وجمهورية مصر العربية وإقليم كردستان العراق بمعدل إنتاج 66,200 برميل نفط مكافئ يومياً واحتياطيات غاز مؤكدة ومحتملة تتجاوز مليار برميل نفط مكافئ في عام 2019. وفي ظل أصول الشركة الضخمة في مصر وإقليم كردستان العراق والإمارات وخططها التوسعية، تلعب دانة غاز دوراً بارزاً في قطاع الغاز الطبيعي الذي يشهد نمواً سريعاً في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا وجنوب آسيا. للمزيد من المعلومات، يرجى زيارة موقع الشركة www.danagas.com.

للاستفسارات الإعلامية وعلاقات المستثمرين الرجاء التواصل مع: 

محمد المبيضين

رئيس علاقات المستثمرين

+97165194401

Investor.relations@danagas.com

 

تحميل 
الشارقة، الإمارات العربية المتحدة، 9 مارس 2020: يشكل الغاز الطبيعي ما نسبته 75% من إنتاج شركة دانة غاز، ويتم بيعه بموجب عقود طويلة الأجل مع الحكومات المضيفة وبأسعار لا تتأثر في حال هبوط أسعار النفط بصورة إضافية. وتشكل مبيعات الغاز ما يقارب من نصف دخل الشركة، مما يضمن إيرادات مستدامة حتى في ظل بيئة أسعار نفط منخفضة.
وبهذه المناسبة، قال باتريك ألمان وارد، الرئيس التنفيذي لشركة “دانة غاز”: ” يتحقق نصف دخل دانة غاز من بيع الغاز الطبيعي بموجب عقود طويلة الأجل لا تتأثر بانخفاض أسعار النفط. ويمنح ذلك الشركة ميزة تنافسية تمكنها من الاستفادة من الفرص المتاحة ضمن الظروف الحالية.
نحن نراقب عن كثب حالة الاسواق، كما أننا مستعدون لاتخاذ الإجراءات المناسبة للتعامل مع التغيرات التي تشهدها الأسواق في الوقت الحالي. للشركة سجل حافل في ضبط التكاليف وتقليصها. وبالطبع فإن الشركة ستنظر إلى المجالات المختلفة، التي ستمكنها من خفض التكاليف بصورة إضافية في حال استمرت بيئة أسعار النفط المنخفضة التي نشهدها حاليًا.
وفي الوقت الحالي فإننا سنمضي قدمًا في تنفيذ مشاريعنا التوسعية في إقليم كردستان العراق، والتي ستساهم في تحقيق نمو كبير في إنتاج الشركة وإيراداتها خلال السنوات القادمة”.

-انتهى-

نبذة عن شركة دانة غاز

دانة غاز هي أول وأكبر شركة خاصة عاملة في قطاع الغاز الطبيعي بمنطقة الشرق الأوسط، حيث تأسست في ديسمبر عام 2005، وهي مدرجة في سوق أبوظبي للأوراق المالية (ADX). وتمتلك دانة غاز أصولاً في مجالات التنقيب عن الغاز وإنتاجه في دولة الإمارات العربية المتحدة وجمهورية مصر العربية وإقليم كردستان العراق بمعدل إنتاج 66,200 برميل نفط مكافئ يومياً واحتياطيات غاز مؤكدة ومحتملة تتجاوز مليار برميل نفط مكافئ في عام 2019. وفي ظل أصول الشركة الضخمة في مصر وإقليم كردستان العراق والإمارات وخططها التوسعية، تلعب دانة غاز دوراً بارزاً في قطاع الغاز الطبيعي الذي يشهد نمواً سريعاً في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا وجنوب آسيا. للمزيد من المعلومات، يرجى زيارة موقع الشركة www.danagas.com.
للاستفسارات الإعلامية وعلاقات المستثمرين الرجاء التواصل مع:
محمد المبيضين
رئيس علاقات المستثمرين
+97165194401
Investor.relations@danagas.com

التعاقد مع مقاول خدمات الهندسة والمشتريات والإنشاءات للبدء في إنشاء أول خطوط معالجة الغاز بسعة 250 مليون قدم مكعب يوميًا

تحميل

الشارقة، الإمارات العربية المتحدة؛ 2 مارس 2020: أفصحت شركة “دانة غاز” (الشركة)، أكبر شركة إقليمية من القطاع الخاص تعمل في مجال الغاز الطبيعي في منطقة الشرق الأوسط، اليوم عن آخر مستجدات عملياتها.
لم تتأثر خطط نمو الشركة وعملياتها بفيروس “كورونا” وذلك بفضل التدابير الوقائية التي اتخذتها الشركة للتعامل مع حالات الطوارئ وحماية الأفراد والأصول. وتسير العمليات التشغيلية للشركة في إقليم كردستان العراق ومصر بسلاسة وبلا انقطاع حيث تتمتع الشركة بتدفقات نقدية قوية مرتبطة بعقود غاز طويلة الأجل غير مرتبطة بأسعار النفط مما يشكل نوع من التحوط الطبيعي الذي يعمل على المحافظة على إيرادات الشركة ويقلل من أثر انخفاض أسعار النفط.
وسجلت “دانة غاز” في السنة المالية 2019 أعلى أرباح سنوية لها منذ 7 سنوات، حيث بلغت 157 مليون دولار (575 مليون درهم)، مقارنةً بخسائر صافية بقيمة 186 مليون دولار (682 مليون درهم) في السنة المالية 2018.
كما وصل الرصيد النقدي للشركة في عام 2019 إلى 425 مليون دولار (1,558 مليون درهم) قياساً بـ 407 ملايين دولار (1,495 مليون درهم) في عام 2018. وبلغ متوسط إنتاج المجموعة في من النفط عام 2019 نحو 66,200 برميل نفط مكافئ يومياً مقابل 63,050 برميل نفط مكافئ يومياً في عام 2018، بزيادة 5%، وذلك نتيجة ارتفاع إنتاج إقليم كردستان من النفط بنسبة 18%.

وقال باتريك ألمان وارد، الرئيس التنفيذي لشركة “دانة غاز”: “حققت ’دانة غاز‘ أداءً قوياً في أول شهرين من عام 2020 رغم حالة انعدام الاستقرار التي يعيشها الاقتصاد العالمي نتيجة تفشي فيروس ’كورونا‘ المفاجئ. وقد تعاقدنا مع مقاول لخدمات الهندسة والمشتريات والإنشاءات ليبدأ فوراً في بناء أول خطوط معالجة الغاز الطبيعي التي تعتزم ’بيرل بتروليوم‘ إنشاءها في إقليم كردستان العراق. وستساهم هذه المحطة عند بدء تشغيلها في الربع الأول من عام 2022، في زيادة إنتاج الإقليم من الغاز الطبيعي بنسبة 60% ليصل إلى 650 مليون قدم مكعب قياسي في اليوم. كما حافظنا على مركزنا النقدي القوي عند 425 مليون دولار. وعليه، فإنه من المتوقع أن يوصي مجلس الإدارة بتوزيع أرباح عن السنة المالية 2019”.

كما تم التعاقد مع مقاول الخدمات الهندسة والمشتريات والإنشاءات للبدء في بناء أول خطوط معالجة الغاز في خورمور في إقليم كردستان العراق بقدرة 250 مليون قدم مكعب قياسي يومياً، وذلك بعد الحصول على الموافقة النهائية لوزارة الموارد الطبيعية في إقليم كردستان العراق؛ المشرفة على المشروع.
ويمثل هذا التعاقد إنجازاً مهماً وخطوة هامة في إطار خطة التوسعة بعيدة المدى لدى “بيرل بتروليوم”. وسجل إنتاج الشركة في إقليم كردستان العراق زيادة بنسبة 18% ليصل إلى 31,500 برميل نفط مكافئ يومياً في عام 2019 نتيجة لاكتمال مشروع توسعة وزيادة كفاءة مرافق إنتاج الغاز في الربع الأخير من عام 2018. وساهمت هذه الزيادة في ارتفاع إيرادات الشركة خلال عام 2019 بواقع 40 مليون دولار. وتتضمن أعمال التوسعة المستقبلية إنشاء خطين جديدين لمعالجة الغاز، وسيبدأ العمل فوراً في إنشاء أول خطوط معالجة الغاز بقدرة 250 مليون قدم مكعب يوميًا، حيث من المتوقع اكتماله بحلول الربع الأول من عام 2022. وفي المرحلة الثانية، وبعد الانتهاء من إنشاء الخط الثاني سيصل إجمالي إنتاج الغاز إلى 900 مليون قدم مكعب قياسي يومياً بنهاية عام 2023.

– انتهى –

نبذة عن شركة دانة غاز

دانة غاز هي أول وأكبر شركة خاصة عاملة في قطاع الغاز الطبيعي بمنطقة الشرق الأوسط، حيث تأسست في ديسمبر عام 2005، وهي مدرجة في سوق أبوظبي للأوراق المالية (ADX). وتمتلك دانة غاز أصولاً في مجالات التنقيب عن الغاز وإنتاجه في دولة الإمارات العربية المتحدة وجمهورية مصر العربية وإقليم كردستان العراق بمعدل إنتاج 66,200 برميل نفط مكافئ يومياً واحتياطيات غاز مؤكدة ومحتملة تتجاوز مليار برميل نفط مكافئ في عام 2019. وفي ظل أصول الشركة الضخمة في مصر وإقليم كردستان العراق والإمارات وخططها التوسعية، تلعب دانة غاز دوراً بارزاً في قطاع الغاز الطبيعي الذي يشهد نمواً سريعاً في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا وجنوب آسيا. للمزيد من المعلومات، يرجى زيارة موقع الشركة www.danagas.com.

للاستفسارات الإعلامية وعلاقات المستثمرين الرجاء التواصل مع:
محمد المبيضين
رئيس علاقات المستثمرين
+97165194401
Investor.relations@danagas.com